Skip to main content

ليس بفريسة سهلة



الافتتاح:  22.6.2018
 
أمين المعرض : دمأون شوسطرمان
استشارة علمية  :د. درور هفلينه, الجامعة العبرية في القدس
 
 
كيف تتعامل الحيوانات مع الحيوانات  المفترسة؟ معرض صور طبيعية رائعة يستعرض مجموعة من المنظومات وردود الفعل التي تسمح للحيوانات بالتعامل مع خطر الافتراس من خلال الحّد من المخاطر التي سيتم اكتشافها ، أو مهاجمتها أو القبض عليها من قبل الحيوانات المفترسة.
 
צילום: Shanna Baker Hakai Magazine
 
تُشكل فرصة الإفتراس خطرًا مركزيًا تُجبر الحيوانات على التعامل معه. إنهم مُجبرون على إدارة مخاطر الإفتراس فيما يتعلق بالإحتياجات والظروف المتغيرة، حيث أن كفاءتهم لا تعتمد فقط على تجنب الإفتراس ولكن أيضًا على الحصول على الغذاء والتكاثر وأكثر من ذلك.
بمرور الوقت، طورت الحيوانات آليات تُقّلل من خطر إفتراسها.
يعكس مبنى المعرض مفهوم مفاده أن خطر الإفتراس يتكون من إحتمال الكشف عن المفترس، من إحتمال أن يقرر المفترس مهاجمة الفريسة ومن إحتمال أن يتم القبض على الفريسة وإيذائها. ووفقًا لذلك، يتم عرض آليات وسلوكيات تسمح للحيوانات بتقليل مجمل المخاطر من خلال تقليل أحد هذه العناصر الثلاثة:
اكتشاف - إعتداء – محاصرة
تركز الصور الّتي تتناول "الإكتشاف" على التمويه وأهمية ملاءمته لطريقة حياة الفريسة وبيئتها والطريقة الّتي ينقض بها المفترس على الفريسة. تُظهر الصور الّتي تتعامل مع "الإعتداء" أساليب الردع والدفاع الّتي تزيد من الخطر الذي يمكن أن تتعرض له الحيوانات المفترسة وصور "المحاصرة" تُظهر الطرق الّتي تُقلل بها الحيوانات من فرص تعرضها للأذى إذا هوجمت من قبل مفترس.
بالإضافة إلى ذلك، توضح كل من المنظومتين البيئية "الخالية من الحيوانات المفترسة"، أهمية الإفتراس في تصميم عالم الحيوان.
 


צילום: דרור הבלנה 



צילום: שחר אלתרמן 


 
Date Created: 25/06/18
Date Updated: 28/06/18