Skip to main content

أينشطاين في وقت الفراغ

المراسلة مع الاطفال

كان أينشطاين يترك أثرًا ساحرًا في نفس الأطفال في أرجاء العالم. كانوا يكتبون له رسائل تحمل طلبات مختلفة وغريبة، بل قدّم له بعضهم نصائح عملية جدًّا. أرسل العديد من الأطفال رسومات، صورًا وهدايا صغيرة. السعادة التي سبّبتها له هذه الرسائل تظهر من خلال كونه احتفظ بالكثير منها. ردوده مكتوبة بحذر ويظهر فيها بوضوح سعيه لتطوير حب استطلاع الأطفال الطبيعي، ومحبته الكبيرة لهم وروح فكاهته معهم.
في سنوات شيخوخته، حين كان يتجوّل بمتعة في برينستون، اعتاد إلقاء التحية على الأطفال الذين كان يلتقي بهم في طريقه والثرثرة معهم. مظهر أينشطاين الغريب كان يثير فضول الأطفال: شعره الأبيض المنفوش، عدم ارتدائه الجوارب، معطفه الملقى عليه بخفة وقبّعته الصوفية.
Date Created: 25/03/13
Date Updated: 25/03/13