Skip to main content

الزّوج السّعيد

הזוג המאושר

המוח הרגיש الزّوج السّعيد

للعريس والعروس في الصّورة نفس الوجه، لكنّ التّفاصيل الخارجيّة تجعلنا نعتقد أنّ الوجهين مختلفان.

في عمليّة تمييز الوجوه، يعتبر الدّماغ الرّأسَ وحدة واحدة. يصعب علينا معالجة ملامح الوجه على حدة دون أن نتأثّر بشكل الرّأس وبسياق الصّورة ككل. لذا فإنّنا لا ننتبه إلى التّطابق بين وجهي العريس والعروس.

المزيد:
أعدّ الخدعة الأصليّة زوج الباحثين Sinha & Poggioعام 1996. فقد استخدموا صورة بيل كلينتون وخلفه شخص نستطيع أن "نميّز" أنّه آل غور (مع أنّ وجه الشّخص هو وجه كلينتون نفسه). تظهر هذه الخدعة كيف أنّه، وعلى الرّغم من أنّ عمليّة التّعرف إلى الوجوه تتمركز في معالجة أعضاء الوجه الدّاخلية، فإنّ لشكل الرّأس العام ولسياق الصّورة تأثيرًا بالغًا على إدراكنا، فهي تستطيع أن تجعلنا نُخطئ في عملية تمييز الوجوه. هذا مثال إضافيّ على استخدامنا للمعلومات المسبقة لمعالجة معلومات تصلنا من العينين.

معروضات ذات صلة:
الوجه المقلوب
أوري المقلوب
Date Created: 09/11/12
Date Updated: 09/11/12