Skip to main content

عصفور في القفص وشريط سينمائيّ على دفتر صغير

ماذا نرى؟

قطعة من الورق المقوّى مربوطة بخيطين مطّاطيّين.

على كلّ جهة من قطعة الورق هناك جزء من الرّسم.



عندما نجعل قطعة الورق تدور بواسطة الخيطين نرى الرّسمة كاملة.
 

طريقة العمل:

تحضير:

ماذا نرى؟

قطعة من الورق المقوّى مربوطة لخيطين من المطّاط.



على كلّ جهة من قطعة الورق هناك جزء من الرّسم


عندما نقوم بتدوير قطعة الورق بواسطة الخيطين نرى الرّسمة كاملة.

طريقة العمل:


تحضير:
  1. قطعة من الورق المقوّى الصّلب (بسمك 2-3 ميليمترات) بين 5 إلى 10 سنتيمترات طولاً.

  2. خيطان مطّاطيّان.

  3. أقلام تلوين أو حتّى قلم رصاص أو حبر.

  4. خرامة لإحداث ثقوب صغيرة في الورقة (أو أيّ مسمار أو مفكّ حادّ).

 
طريقة البناء:
  1. أحدثوا ثقبين في منتصف طرفي قطعة الورق.

  2. أرسموا جزءًا من الرّسم على إحدى جهتي الورقة. أمسكوا الورقة من طرفيها المثقوبين وإقلبوها وأرسموا باقي الرّسم على الجهة الأخرى.


    في التجربة الأصليّة قمنا برسم عصفور على إحدى الجهتين وقفص على الأخرى (ومن هنا التّسمية "عصفور في قفص") ولكنّكم تستطيعون أن ترسموا أيّ شيء، طبعًا. 

  3. أُربطوا الخيطين المطّاطيّين إلى الورقة بواسطة الثّقبين وشدّوا بهما.

  4. أمسكوا بأحد الخيطين بكلّ يد وقوموا بلفّها بواسطة أصابعكم.



لماذا نرى العصفور في القفص؟

خلال دوران الورقة فإنّنا نرى كلّ جزء من الصّورة عدّة مرّات خلال الثانية الواحدة.
لا تستطيع العين أن تتعقّب مثل هذه التغييرات السّريعة، لذا "نظنّ" أنّ كلّ جزء من الصّورة موجود أمام أعيننا كلّ الوقت.
وقد استخدم المخترعون البارعون هذه الفكرة كثيرًا في صناعة السّينما وفي التّلفزيون. فبواسطة عرض سلسلة سريعة من الصّور السّاكنة، والتي تختلف كلّ منها عن التي تليها بقليل فقط، تظهر الأجسام في الصّورة وكأنّها تتحرّك بشكل متواصل.
 

ماذا أيضاً؟

إذا تبيّن أنّ جزءًا من الصّورة النّاتجة معكوس، إفحصوا ما إذا قمتم بقلب قطعة الورق بالاتّجاه الصّحيح (من الأعلى إلى الأسفل، وليس من اليمين إلى اليسار).
 
إذا نظرنا إلى قطعة الورق، علينا أن نرى الرّسمة في إحدى الجهتين كما ينبغي، بينما سنراها رأسًا على عقب في الجهة الأخرى. إنتبهوا جيّدًا لهذا الأمر عند عرض اللعبة على أصدقائكم.

 

ألعاب شبيهة إضافيّة


صورة مُتحوّلة بواسطة ورقة ملفوفة

خذوا ورقتين وألصقوهما من طرفيهما العلويين. أرسموا على الورقة السّفلى وجهًا ضاحكًا وعلى الورقة العليا وجهًا باكيًا. بعد ذلك، قوموا بلفّ الورقة العليا حول قلم رصاص أو حبر وحرّكوها بسرعة إلى الأعلى وإلى الأسفل.


 

خلال حركة القلم سوف ترون الوجه تارة ضاحكًا وتارة عابسًا.

بإمكانكم أيضًا أن ترسموا أمورًا أخرى. مثلاً، ارسموا بعض الحركات المُتكرّرة (ركوب درّاجة، ركض، رياضة).

 
شريط سينمائي على دفتر صغير

خذوا دفترًا صغيرًا وارسموا على كلّ ورقة منه رسمة، بحيث يكون الفرق بسيطًا بين كل رسمة والرّسمة التالية. على سبيل المثال، حاولوا رسم رجل يركض أو سيّارة مسرعة.
من المفضّل أن ترسموا الرّسومات على مقربة من أطراف الأوراق، كما أنّه من المفضّل أن تكون الرّسومات بسيطة وفيها القليل من التّفاصيل، فقط.


بعد أن تقوموا برسم عشرات الرّسومات، أمسكوا بالدّفتر بيد واحدة واقلبوا الأوراق باليد الأخرى. ستكون النّتيجة شريطًا سينمائيًّا قصيرًا ترون فيه رجلاً يركض أو سيّارة تسير من مكان إلى آخر.


انتبهوا ألا يكون هناك فارق كبير بين رسمة وأخرى كي تظهر الحركة النّهائيّة متواصلة ومنتظمة.
كانت الرّسومات المتحرّكة تُصنع كلّها بهذه الطّريقة حتّى بداية عصر الحواسيب.
حاولوا حساب كمية الصّور التي كان على المنتجين أن يرسموها لتحضير شريط طوله ساعة.
تلميح – إنّنا نرى في كلّ ثانية 24 صورة!!

Date Created: 21/11/12
Date Updated: 18/04/13